تاريخ القهوة السادة وفوائدها وضررها

بالله تصبو القهوة وزيدوها هيل وأسقوها لناشامى ع ضهور الخيل
قهوتنا للأجواد اول بادي للي ناره وقاده بضلام الليل
مطلع اغنية فلكلورية جميلة,يحفظها الاردنيون جميعا, لان القهوة رمز من رموز الاجتماعية, وتقاليد حياتهم اليومية ,ووسيلة من وسيلة التخاطب فيما بينهم فهي ممشروب افراحهم واتراحهم اي احزانهم,وهي المعشوقة السمراء التي يص التغزل بها
انا المحبوبة السمراء واجلي بالفناجين
وعود الهندلي عطر وذكري شاع بالصين
القهوة لغة هي الخمر واللبن اوشراب مغلي البن
وكانت الكلمة تقال للخمرة الى ان استعملت في نهاية القرن الثالث عشر في اليمن لدلالةع شراب يعد من ثمار شجرة البن ولدلالة والتكير اور هنا ما قله ابو ابو نواس :
لائمي في المدام غير نصوح لا تلمني على شقيقة روحي
قهوة تترك الصحيح سقيما وتعيرالسقيم ثوب الصحيح
أكتشاف القهوة تعددت الروايات بكيفية اكتشاغ شجرة البن فمنهم من قال ان اول من تنبه لوجود هذه النبتة راعي حبشي يدعى كالدي حينما لاحض نشاط عنزاته بعد مضغها حبات معينة كانت تتساقط من شجرة برية مهملة ولقد جرب مضغهابنفسه حيث شعر بالسعادة والنشاط وقد وصفها الى راهب الدير الي شعر هو الاخر بأنها مبعث متعة ونشاط
ويقال ان لي بن عمر الشاذلي احدأئمة المخا اول من تنبه لوجود هذه النبتة حينما نفاه ملك اليمن اناك الى جبال وصاب بفشله بمعالجة ابنته من داء ألم بها وما زالت القهوة تعرف في الجزائر بأسم الشاذلية
انتقل شراب القهوة الى مكة والمدينة المنورة ومنهما انتقل عن طريق الحجاج الى اقطار العالم الاسلامي في نهاية القرن الخامس عشر
حرص العرب على تحميص نبتة البن او غليها وذلك للقضاء على جرثومة الانبات فيا لكي لاينقل شر زراعتها للامم الاخرى .
لقد تم نقل نبتة البن الى اروبا عام 1616. وتم زراعتها في سيلان والجزر الاندونيسية وسومرطرة,وبعدهافي فرنساعام1714 وفي 1727 استطاع ظابط برازيلي الحصول على نبتة البن والتي كانت اساسا لاكبر امبراطورية للقهوة في العالم اما بريطانيا فكانت اخر الدول ادخلت القهوة الى مستعمراتها في جامايكا عام 1730 وفي الهند عام 1840
ملخص عن شجرة البن :
شجرة البن لها منضر جميل عندما تطلع ازهارها البيض رائحتها ذكية وحينما تتساقط الازهار تضهر عناقيد صغيرة خضراء اول الامر ثم صفراء ثم حمراء فقرمزية غامقة ويحين قطافها عندما تميل الى السواد …
القهوة العربية السادة
تصنع القهوة العربية من البن والبهار حب الهال ولك بوضع الكمية المطلوبة من القهوة بالمحماس ليتم تحميصها على النار المشتعلة في الموقد (النقرة ) وتتحرك بواسطة يد المحماس حتى يصبح لونها اشقر قائم ثم تنزل عن النار وتوضع في مكان لتبرد وتذهب حرارتها ومن ثم توضع في الجرن وتدق في المهباش على ايقاع يطرب له السامعون حتى تطحن
يوضع البن المحمص في الطباخ الدلة المتوسطة وحيث يغلى الماء على النار لمدة طويلة وتحرك جيدا ويدق قليل من حب الهال واحيانا يضيفون جوزة الطيباو حبات القرنفل وتوضع في المبهرة الدلة الصغيرة وتسكب فوقها القهوة بعد ان تكون قد ركدت في الدلة المتوسطة الحجم اما بقايا القهوة فتوضع في الدلة الكبيرة المصفاة ويسكب فوقها الماء لتصبح تشريبا للمرة اللاحقة
ويتم كب القهوة فيما يسمى البكرج الذي يحمل باليد الليسرى وتكون الفناجين باليد اليمنى ليتسنى لحامله تقديمها للشاربين . ويجب ان تكون صبة القهوة بمقدار معلوم ليتسنى الشارب احتسائها بسرعة ويقول البدو (القهوة شفة وهفة )
تدار القهوة ابتداء من اليمين وهو تقليد قديم تذكرنا به معلقةعمرو بن كلثوم :صببت الكأسعنا ام عمرو وكان الكأس مجراها اليمينا
والاستثناء لهذا التقليد يكون في حالة قدوم ضيف حيث تقدم القهوة اليهم اولا وتجديد القهوة لضيوف دلالة مدى احتفاء وتكري المعزب لهم حيث يتم بهذه الحاله تحميص قهوة جديدة وطبخها على النار من ثم تقديمها
ويقول البدو:القهوة قص والاكل خص ومعنى هذا ان للمغرب حق أختيار الاشخاص الي يرى ان يدعون للوجبة الطارة الاولى من الطعام خشية ان يتقدم للطعام اقل من مكانةويسبقون من هم اكبر مقاما واحتراما ……
فناجين القهوة
اطلق البدو تسمياتهم على فناجين القهوة وهي تسميات دقيقة ذات معاني عميقة حيث تم تمية الفنجان الاول فنجان الهيف ويشربه المعزب قبل الضيف للتأكد من صلاحية القهوة وتطمينا للشاربين من خلوها من المواد السامة والشوائب والفنجان الثاني هو فنجان الضيف والثالث هو فنجان الكيف والفنجان الرابع فهو فنجان السيف والذي يقوم المعزب او الشيخ القبيلة بتقديمه في الامور العصيبة التي تقتضي الشجاعة والجرأة وان من يشرب هذا الفنجان يكون سيفا على اعداء القبيلة
الادوات المستعملة
1:الجرن :(النجر) وعاء من الخشب (شجرة البطم )تدق فيه القهوة
2:المهباش: يد الجرن والجرن والمهباش مزخرفان بنقوش جميلة
3:المحماسة: وعاء حديدي له مقبض طويل تحمس فيه القهوة
4:يد المحماسة:وهي من الحديد تحرك فيه القهوة عند التحميس
5:البكرج:يصنع من النحاس ويستعمل لصب القهوة
6:الدلال:اوعية عمل القهوة وتتكون من ثلاث احجام وتصنع من النحاس وتدعى الكبيرة بالمصفاه والوسطى الطباخ والصغرى المبهره
7:الضبة :تصنع من جلد صغار الغزلان وتوضع فيه القهوة وحب الهال
القهوة من الناحية الصحية :
ان مادة الفعالة في القهوة هي مادة الكافين وهي مادة منشطة ومحفزة للجهاز العصبي وان افراط في شرب القهوة ممكن ان يؤدي الى تسارع وعدم انتضام دقات القلب كما يؤدي للارق واضطراب المعدة وارتفاع الضغط الدم والانفعالات العصبية وتضعف الشهية للطعام وتضعف القوة ال***** ايضا ولاتنسى ان مادة الكافين ذات اثر حقيقي ع المرأة الحامل فقد يساعد الافراط في شربها على الاجهاض او اصابة الجنين في بعض التشوهات الخلقية.
ولتقليل من الضرر الناتج عن تناول القهوة فأنه يجب استعمال البن الطازج المطحون حديثا وعدمم المبالغة في غليها او الاحتغاض بها لفترة طويلة في الاواني النحاسية والمعدنية

 

أضف تعليق

حقوق الموقع © 2015 لمجلة أبناء الأردن